سياسة رياضه ثقافه معلومات
 
الرئيسيةالبوابةاليوميةس .و .جبحـثقائمة الاعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 بعد نجاتها من الموت.. نجلاء فتحي تحملت آلاما مبرحة لتحمي نفسها من «الصلع»

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Eid Al Said
Admin


عدد المساهمات : 672
النشاط : 1661
الجنس : ذكر
التقيم : 0
تاريخ التسجيل : 09/08/2013

مُساهمةموضوع: بعد نجاتها من الموت.. نجلاء فتحي تحملت آلاما مبرحة لتحمي نفسها من «الصلع»   الجمعة نوفمبر 22, 2013 3:15 am



بعد أن أوشكت نجمة السبعينيات نجلاء فتحي على الموت غرقًا خلال تصوير فيلم «العاطفة والجسد» وأنقذت بأعجوبة، أمرها الطبيب بضرورة الراحة التامة من المجهود المضاعف الذي تبذله باستمرار، وطلب منها تأجيل جميع ارتباطاتها الفنية حتى تسترد عافيتها.




ولكن نجلاء لم تلتفت إلى تلك النصائح وعاودت نشاطها الفني من جديد، حتى جاءها الإنذار الثاني وبنبرة أعنف؛ حيث كانت تمشط شعرها بعد الحادث بأسابيع استعدادًا للوقوف أمام الكاميرا، ففوجئت بخصلاته تفقد الكثير من شعراتها الطويلة بين يديها، فخشيت على رأسها من «الصلع».




وسارعت الفنانة إلى عيادة الطبيب حسن الحفناوي، زوج كوكب الشرق أم كلثوم، واستعرض الطبيب حالتها ثم قال لها أن ما تعانيه بسبب نقص فيتامينات معينة، استهلكتها بسبب إرهاقها الجسدي، وأوصاها بعلاج دقيق ومؤلم في الوقت نفسه.




العلاج الذي وصفه الطبيب، بحسب مجلة «الموعد» عام 1972، كان حقن «فروة» رأسها بـ20 إبرة من نوع معين، حتى تنقذ شعرها الطويل من السقوط، واستسلمت للأمر الواقع وعانت آلامًا شديدة من الحقن، واضطرها ذلك إلى اتخاذ قرار خطير.




قرار سندريلا السبعينيات كان رفع أجرها بنسبة كبيرة، حتى تهرب من إلحاح المنتجين وتشترك بذلك في فيلمين أو ثلاثة فقط طوال العام.



عدل سابقا من قبل Admin في الجمعة يناير 17, 2014 1:48 am عدل 2 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://braatalabdaa.moontada.net
Eid Al Said
Admin


عدد المساهمات : 672
النشاط : 1661
الجنس : ذكر
التقيم : 0
تاريخ التسجيل : 09/08/2013

مُساهمةموضوع: أول بطولة مطلقة للفنانة نجلاء فتحى   الجمعة نوفمبر 22, 2013 3:52 am


أول بطولة مطلقة لها فترجع إلى صانع النجوم المنتج رمسيس نجيب، الذي قدمها بعد عامين كنجمة في فيلم «أفراح» مع حسن يوسف لتتوالى بعد ذلك بطولاتها السينمائية أمام عمالقة الزمن الجميل مثل: يحيى شاهين في «روعة الحب»، صلاح ذوالفقار في «امرأة زوجي»، رشدي أباظة في «ثم تشرق الشمس».

ومع بداية السبعينيات والاتجاه إلى الأفلام التجارية قررت نجلاء خوض تجربة الإغراء وقدمته بجرأة نادرة في «العاطفة والجسد» مع عمر خورشيد، «آخر الطريق» مع مديحة كامل، «أختي» مع سلامة إلياس، «صابرين» مع هدى سلطان، ومع ذلك لا يمكن تصنيفها بفنانة الإغراء كغيرها من الفنانات.

النجمة المصرية تزوجت ثلاث مرات ولعل الزيجة الأشهر هي الأخيرة والمستمرة حتى الآن مع الإعلامي حمدي قنديل، أما المرة الأولى فكانت سرًا عام 1969 من أحمد نجل الأديب الراحل إحسان عبدالقدوس، حيث تعارفا أثناء تصوير أحد الأفلام ولأنه كان لا يزال طالبًا بكلية الهندسة أصبح من الصعب أن يفاتح أباه في أمر الزواج، فاتفقا على الزواج سرًا دون استشارة أسرتيهما وبالفعل تم الزواج ولكنه لم يستمر أكثر من عام واحد وقع بعده الطلاق.

أما المرة الثانية فكانت من المهندس سيف أبوالنجا أو مصطفى الابن الأكبر لفاتن حمامة في فيلم «إمبراطورية ميم» وهو الدور الوحيد الذي ظهر به في حياته، وكان سيف صديقًا لشقيقها الأكبر وكان يثني على أدوارها الفنية ويتحدثا كثيراً في هذا الأمر وطموحاتهما الفنية، وبعد فترة طلب منها الزواج ووافقت عن اقتناع وتزوجا وأنجبا ابنتها الوحيدة ياسمين، ولكنهما انفصلا بعد ذلك.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://braatalabdaa.moontada.net
 
بعد نجاتها من الموت.. نجلاء فتحي تحملت آلاما مبرحة لتحمي نفسها من «الصلع»
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات براعة الابداع :: براعة وابداع الفنون :: حكايات فنية-
انتقل الى: