سياسة رياضه ثقافه معلومات
 
الرئيسيةالبوابةاليوميةس .و .جبحـثقائمة الاعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 فنانين من زمن فات

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Eid Al Said
Admin


عدد المساهمات : 672
النشاط : 1661
الجنس : ذكر
التقيم : 0
تاريخ التسجيل : 09/08/2013

مُساهمةموضوع: فنانين من زمن فات   الأحد نوفمبر 17, 2013 3:23 pm


 
رشوان مصطفى
 ممثل مصرى يعرفه كثير من المشاهدين الا ان الجميع يجهل اسمه مثله مثل كثير من الفنانين ، اشتهر بالأدوار المساعدة والقصيرة فى السينما المصرية وتميز بأدوارة الصعبة التى تترك اثر سريع عند المشاهد. التحق بالوسط الفنى عند الكبر عندما كان لديه أحد المخرجين من اصدقاءه قام بزيارته فجأه ليجد نفسة وسط الكاميرات يؤدى دور احد الابطال الذى تغيب عن موعد التصوير ، واكتشف بداخله فنان كبير. وهو والد الفنانتين بثينة رشوان و بوسي رشوان

تاريخ الميلاد : 5 سبتمبر 1931

تاريخ الوفاة  : 16 مايو 1999

مصرى الجنسية


صالحة قاصين 
ولدت في القاهرة اكتشفها محمود حجازي شقيق سلامة حجازي. تنتمي إلى عائلة يهودية، تعتبر أول امرأة تمثل على المسرح بدلاً عن الرجال، عملت في عام 1904 مع الشيخ سلامة حجازي وعملت في مسرحية «ضحية الغاوية»، كما عملت في فرقة عزيز عيد ومسرحية «الملك يهوب»، وعملت في مسرح نجيب الريحاني هاجرت أختها الممثلة جراسيا قاصين إلى إسرائيل، مثلت بأكثر من 180 فيلما أصابها داء الزهايمر في أواخر حياتها
 
  تاريخ الميلاد : 18 مايو 1878
  تاريخ الوفاة  : 9 ابريل 1964


عادل خيرى
من مواليد القاهرة ، حصل على ليسانس الحقوق ، ودبلوم في الاقتصاد السياسي ، ودبلوم الشريعة الإسلامية ، احترف التمثيل بفرقة الريحانى. وأشترك بفرقة التمثيل بالجامعة وهو لايزال طالبا بكلية الحقوق.كانت أول مسرحية يشترك في تمثيلها بفرقة الريحانى هي (أحب حماتى) أمام مارى منيب وحسن فايق
 الى ان اصيب بمرض السكر ثم بتليف الكبد وقبل وفاته بعام كان لا يستطيع أن يستكمل العرض المسرحي دون يأخذ بعض الحقن و الأدوية في فترات الراحة بين فصول المسرحية... و استمر الحال على هذا النحو حتى توقف نهائياً عن العمل في المسرح في أواخر أيامه بعد أن ساءت حالته و أصبح مقيماً في المستشفى بصفة مستمرة، و كان الفنان محمد عوض يقوم بدور والدي على المسرح أثناء فترة مرضه، فقد كان من القلائل الذين صادقهم والدي داخل الوسط الفني، و قد حكت لي والدتي أن أبي «زهق» من البقاء طويلاً في المستشفى و الابتعاد عن رؤية جمهوره، فقرر الذهاب ذات مرة إلى المسرح... و بعد أن انتهى العرض توجه إلى خشبة المسرح من الكواليس فضجت القاعة بالتصفيق طويلاً له، فانهمرت الدموع على وجنتيه متأثراً بحفاوة الجمهور به... و قد توفى بعد هذا المشهد بأيام و كأنه كان يريد أن يلقى نظرة الوداع على المسرح الذي ارتبط به منذ أن كان يذهب إليه و هو طفل بصحبة والده.
تاريخ الميلاد : 25 ديسمبر 1931
تاريخ الوفاة  : 12 مارس 1963


يوسف ادمون
ممثل مصري من أصل لبناني ولد فى 10 ديسمبر 1897 يتحدر من أسرة لبنانية كانت تقيم في مصر، إذ كان والده سليم تويما موظفا في الحكومة المصرية، ولعل ابنه يوسف أدمون قد ولد في مصر أثناء إقامة أبيه في القاهرة، حيث كان يقطن في ميدان رمسيس
تاريخ الوفاة : 5 أغسطس 1975


عواطف يوسف
بدأت حياتها في السيرك مع عائله الحلو وعاكف كونت مع أختها رجاء يوسف ثنائيا عمل في الكثير من الأفلام، وأنتجت العديد من الأفلام أتفت عن الساحه الفنيه، ثم تزوجت من المخرج أحمد النحاس، وعملت في أفلامه كممثله ومنتجة
تاريخ الميلاد : 29 ديسمبر 1925
تاريخ الوفاة  : 18 أغسطس 1992




كاميليا
 أو «ليليان فيكتور كوهين»، اشتهرت بفيلم «قمر 14» و«شارع البهلوان»، يقال أنها ابنة غير شرعية لتاجر أقطان إيطالي فنُسبت إلي يهودي يقطن في بنسيون والدتها، وإن كانت قد عُمدت كمسيحية، ظلت ثلاث سنوات كمحظية للملك فاروق ثم توفيت إثر حادث طائرة عام 1950، يُقال إنه مدبر بعد تأكد اتصالها بالموساد الإسرائيلي.


كيتي
 راقصة يهودية اسمها الحقيقي «كيتي فوتساتي»، أجادت البطولة في بعض أفلام إسماعيل يس مثل: «عفريتة إسماعيل يس» و«متحف الشمع»، اختفت في الستينات فترددت شائعات حول تورطها في شبكة جاسوسية وأخرى حول ارتباطها برأفت الهجان، الذي كتب بمذكراته عن علاقة بفتاة تُدعى«بيتي»، وصفها بأنها راقصة مراهقة، طائشة وتكبره بعام واحد، فمالت الآراء إلى كيتي



فيكتوريا حبيقة
ممثلة مسرحية مصرية، اشتغلت في السينما، واشتهرت في مسرحيات نجيب الريحانى، وكانت بتعمل أدوار التركية الارستقراطية وكمان أدوار الشامية والست العجوزه ، اللى عايزه دايما تتجوز زى مسرحيتها "30 يوم في السجن".
من ادوارها التركية كان «غرام وانتقام» مع اسمهان، «المليونير» مع اسماعيل ياسين، «أنا حرة» مع لبنى عبدالعزيز، «أنا بريئة» مع ايمان، حتى كان آخر أدوارها مع احمد مظهر في «خطيب ماما» سنة 1965، وبعدها ابتعدت عن الفن لحين وفاتها

 تاريخ الوفاة  : 20 نوفمبر 1972


فيكتوريا كوهين
كومبارس مصرية يهودية، اشتهرت من خلال تقديمها ما يقرب من الثمانية عشر عملاً بدور المرأة اليهودية شديدة البخل، قدمتها للمسرح فرق يوسف وهبي ونجيب الريحاني وفؤاد المهندس، واخر عمل اشتركت فيه هو مسرحية «أنا فين و إنت فين» مع شويكار وفؤاد المهندس
تاريخ الميلاد: 05 يناير 1891
تاريخ الوفاة: 09 مارس 1966


نجمة إبراهيم
اسمها الحقيقي «بوليني أوديون» اشتهرت بالأدوار الشريرة مثل: «ريا وسكينة» و«اليتيمتان»، يقال إنها اعتنقت الإسلام قبل وفاتها . ولكن هناك من يؤكد أنها بقيت على ديانتها اليهودية، وقد شاركت في تسليح الجيش المصري بعروضها المسرحية.
تاريخ الوفاة : يونيو عام 1976



منير مراد
  هو الملحن «موريس زكي موردخاي»، شقيق الفنانة ليلى مراد، اشتهر بتقليد الفنانين ثم عمل كمساعد مخرج وقام بالتمثيل في خمسة أعمال أشهرهم نهارك سعيد عام 1955، وقد اعتنق الإسلام ليتزوج من الفنانة سهير البابلي، واستمرا معاً لمدة عشر سنوات، لم ينجبا خلالها، حتى تم الطلاق بسبب غيرة مراد من معجبي زوجته.
تاريخ الميلاد : ١٣ يناير ١٩٢٢
تاريخ الوفاة  : ١٧ أكتوبر ١٩٨١


نجوى سالم
 فنانة مسرحية بدأت مع فرقة نجيب الريحاني ثم بديع خيري، ومن أشهر أعمالها مسرحية «حسن ومرقص وكوهين» و«لوكاندة الفرندوس»، اسمها الحقيقي «نينات شالوم»، وقد أصابتها اليهودية بوسواس قهري، حيث أحست أن هناك من يتعقبها ويخطط  لقتلها، ولكنها أعلنت إسلامها عام 1960
تاريخ الميلاد : 17 نوفمبر 1925
تاريخ الوفاة  : 12 مارس 1988



حسين الشريف

ممثل مصرى ، من مواليد مدينه السنبلاوين بمحافظة الدقهلية ، حاصل على ليسانس حقوق ، اشتهر بأداء أدوار ضابط الشرطة فى الكثير من ادواره بالسينما ، وهو الدور الذى أجاده طوال فترة حياته فى الوسط الفنى ، كانت ادوارة صغيرة الا انه استطاع ان يترك بصمة لن يمحوها الزمن ، ربما لا يعرف اسمه الكثير ولكنه من ابرز علامات السينما المصرية فى الثمانينيات والتسعينيات.

تاريخ الميلاد : 25 مارس 1959

مصرى الجنسية


 
مطاوع عويس من اشهر كومبارسات السينما المصريه وهذه الصوره المرفقه له عندما كان شابا صغيرا ودائما ما يقوم بدور ابن البلد او مخبر او تاجر خضار وفاكهه او فتوه او فرد فى عصابه وكذلك فى دور رجل صعيدى

تاريخ الميلاد : 6 اغسطس 1929
مصرى الجنسية




جمال هو اخو الممثل ميمو رمسيس والذي قام بدور لوسى إبن طنط فَكيهة إبن خالة سعاد حسنى في فيلم ( إشاعة حب ) 1960. قام ميمو رمسيس بدور زعيم العصابة في فيلم ( إسماعيل يس بوليس سرى ) 1959 واشتهر بمقوله "عطشان يا شاويش",وظهر اخيه جمال رمسيس في نفس الفيلم .
كما ظهر ميمو رمسيس في فيلم ملاك وشيطان عام 1960 وقام بدور (ابو شفه) وكان هو السبب في مقتل اونكل عزت.
هاجرا إلى أمريكا في بداية الستينات ولم يعرف اذا ما كان الاخوان رمسيس احياء ام اموات حتى الان



نادية جمال

ولدت في الأسكندرية بمصر لأب يوناني وأم أيطالية، وقد بدأت الرقص وهي في سن ال15 من عمرها، اكتشفها الفنان فريد الأطرش. وعملت في عروض الرقص بملاهي القاهرة وأختار فريد الأطرش اسم «نادية جمال» لتكون البديلة للراقصة الشرقية سامية جمال، عادت إلى الظهور في بيروت وعملت في السينما اللبنانية والسينما الهندية ايضًا وذلك مع الممثل شامي كابور. توفيت عام 1990 وذلك بعد أصابتها في مرض السرطان

تاريخ الميلاد : 21 سبتمبر 1934

تاريخ الوفاة  : 1 يناير 1990



نادية السبع
بدات حياتها المهنية فى الصحافة درست بالمعهد العالى للفنون المسرحية ثم نوعت عملها بين الاذاعة والتليفزيون والمسرح كممثلة قدمت للمسرح :"نائبة النساء" "صنغ حريم" "عيلة الدوغرى" "ست البنات" "ايام زمان" عملت فى المسرح الحديث ومسرح رمسيس وفى التليفزيون عملت فى "طيور بلا اجنحة" "مسافرون".

تاريخ الميلاد : 17 سبتمبر 1929

تاريخ الوفاة  : 24 يوليو  1990



نادية شكرى

رغم أدوارها الثانوية البسيطة إلا أن الفنانة نادية شكري تركت بصمة قوية في المجال الفني وخاصة بدورها سوسو بمسرحية العيال كبرت، وقد استطاعت في وقت قصير أن تثبت موهبتها الفنية وكان حظها السعيد الذي دفعها للاشتراك في عرض مسرحية العيال كبرت على مسرح الليسيه ومنه إلى بورسعيد حيث تم تصوير المسرحية وحققت شهرة عالية من خلالها لتبدأ في سطوع نجمها

تاريح الميلاد : 1 فبراير 1955



محسن حسنين
ممثل عمل فى الادوار الثانوية العديدة ولذا فان انتاجه السينمائى فى هذة الادوار كان كثيرا تخصص فى ادوار الشر ورجال العصابات حاصرته السينما بالتعامل مع هذا النوع من الممثلين على انهم ديكورات شخصية فهم ليسوا باصحاب قدرات على اختيار ادوارهم

تاريخ الميلاد : 15 فبراير 1916

تاريخ الوفاة  : 19 سبتمبر
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://braatalabdaa.moontada.net
Eid Al Said
Admin


عدد المساهمات : 672
النشاط : 1661
الجنس : ذكر
التقيم : 0
تاريخ التسجيل : 09/08/2013

مُساهمةموضوع: فنانين من زمن فات 2   الإثنين ديسمبر 30, 2013 12:30 am




فتوح نشاطي
 المايستروا عزيز فى شارع الحب ممثل ومخرج مسرحى مصرى ولد فى القاهرة فى 15 أكتوبر 1901 ، درس فى مدارس الفرير التحق ببنك الكريدى ليونيه اثرى المسرح المصرى فى بداياته منذ عام 1920 إلتحق بفرقة رمسيس عام 1924، حيث ترجم للفرقة عشرات المسرحيات ثم سافر إلى فرنسا في بعثة للإخراج من عام 1937 إلى عام 1939.عاد ليتولى الإخراج في الفرقة القومية، والفرقة المصرية للتمثيل والموسيقى. ، والفرقة المصرية الحديثة والمسرح القومي.من مسريحياته البؤساء والمائدة الخضراء وملف الحديد ، ألف كتابا عن تجاربه المسرحية نشره في دار الهلال، بعنوان يوميات فنان في باريسوايضاكتاب خمسون عامافى خدمة المسرح.أخرج ما يزيد على سبعين عملا مسرحيا منها: أوديب ملكا والست هدى وعزيزة ويونس والعباسة ودموع المهرج.قام بالتدريس في المعاهد والكليات، وكان له نشاط نقابي ملحوظ في الأربعينيات والخمسينيات .قام بالتمثيل فى عدة أفلام : مع الذكريات ، نحن بشر ، حب وإعدام ، المظ وعبده الحامولي ، وداد ، الله معنا ، و دروه الأشهر على الأطلاق المايستروا عزيز فى شارع الحب




حضور طاغ ورقة شديدة - إبنة عائله فنيه فوالدها المخرج والممثل محمود ذو الفقار ووالدتها الفنانه مريم فخر الدين وخالها الفنان يوسف فخر الدين واعمامها المخرج الكبير عز الدين ذو الفقار والممثل الكبير صلاح ذو الفقارقدمت الطفلة إيمان أفلام معدودة أهم وأشهر أفلامها هو " ملاك وشيطان"




علي عبد العال والذي اشتهر بأدائه أدوار الخواجة وصاحب التياترو
 ولد في 16 يونيو 1910 بدأ عمله الفني مع فرقة علي الكسار المسرحية ثم انتقل إلى السينما التي يبلغ رصيده فيها 53 عمل بدأهم بخفير الدرك عام 1936 واختتم مسيرته بفيلم شاطئ الحب عام 1961 وقد توفي في 18 نوفمبر عام 1975



عبد المجيد شكري أدى دور بركات في فيلم علي بابا والأربعين حرامي ، وبرغم دوره هذا مع الكسار لكن استفاد عبد المجيد شكري كثيرا في مسيرته الفنية المشتملة على 40 فيلما بدأها بفيلم الزواج عام 1933 ، واختتمها بفيلم السيد البدوي سنة 1954 ، وقد ترك وظيفته الحكومية وعمل فى مسرحيات نجيب الريحانى وقد توفي عام 1952 عن عمر ناهز 62 عاما
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://braatalabdaa.moontada.net
Eid Al Said
Admin


عدد المساهمات : 672
النشاط : 1661
الجنس : ذكر
التقيم : 0
تاريخ التسجيل : 09/08/2013

مُساهمةموضوع: فنانين من زمن فات 3   الإثنين ديسمبر 30, 2013 1:25 am




محمد أبو حشيش
ممثل عمل فى الادوار المساعدة فى افلام التسعينيات كما عمل فى نفس النوع من الادوار فى المسرح والتليفزيون.
وانحصرت أدواره في أدوار الشر سواء رجل العصابات أو المشاغب في الأحياء الشعبية وكذلك أدوار ابن البلد أو المعلم أو صاحب القهوة وأحيانا أدوار المخبر وغيرها من أدوار هذا النمط .. لا يتعدى ظهوره في الأفلام إلا لدقائق معدوده ولكنه يمتلك حس فني واتقان كامل لتجسيد الشخصيات التي يؤديها ببراعة فطرية .. يمكن ملاحظة موهبته في دور قاطع الطريق بفيلم سلام يا صاحبي بطولة عادل إمام وسعيد صالح
تاريخ الميلاد: 28 مارس 1942  تاريخ الوفاة: 14 سبتمبر 1999





نصر سيف
ممثل عرف بادواره الصغيرة كرجل عصابات مولود فى الاسكندرية بدا التمثيل وهو فى كلية الاداب جامعة الاسكندرية لكنه لم يكمل تعليمه بالجامعة حيث عمل فى شركة الكهرباء ثم التحق بفرقة الهواة شاهده حسن الامام ورشحه لفيلم " الخرساء " واشتهر بصلعته الشبيهة بالممثل الامريكى بول براينر حاول فى بعض الافلام تمثيل الادوار الكوميدية .. لعل أبرز أعماله التصاقا بذاكرة الجمهور هو دوره الصغير بمسرحية شاهد مشافش حاجة للمبدع عادل إمام بتجسيد دور متولي مرزوق قاتل الراقصة عنايات أبو سنة وكان دوره داخل قفص الاتهام وأبرز كلماته " ينصر دينك يا أستاذ خليفة " . تاريخ الميلاد : 08 فبراير 1933 تاريخ الوفاة : 15 يونيو 2011



صالح الاسكندرانى
فنان مصري مخضرم تتسم ملامحه بالجدية إنه الفنان (صالح الإسكندراني) الذي بدأ أعماله الفنية منذ خمسينات القرن الماضي حيث كانت بداية ظهوره الحقيقية عام 1958 في فيلم (إسماعيل يس طرزان)، وعلى الرغم من كثرة أعماله الفنية إلى أنه لم ينل الشهرة الكافية التي نالها غيره رغم تقديمهم لأعمال أقل منه عددا، ومن أبرز أعماله مسلسل (هند والدكتور نعمان) عام 1984.  تاريخ الميلاد: 01 يوليو 1929  تاريخ الوفاة: 24 أكتوبر



إبراهيم قدرى
ممثل مصري عريق بدأ مشواره الفني عام 1961 بفيلم (عاشور قلب الأسد) ثم قدم العديد والعديد من الأفلام المتميزة مثل (أهل القمة)، (العذراء والشعر الأبيض)، (فتوة الناس الغلابة) و (النمر الأسود) لكنه على الرغم من ذلك لم ينال الشهرة التي تليق بعمره الفني وأفلامه المتعددة التي يعشقها العالم العربي أجمع.  تاريخ الميلاد: 02 أغسطس 1930  تاريخ الوفاة: 29 إبريل 1999
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://braatalabdaa.moontada.net
Eid Al Said
Admin


عدد المساهمات : 672
النشاط : 1661
الجنس : ذكر
التقيم : 0
تاريخ التسجيل : 09/08/2013

مُساهمةموضوع: رد: فنانين من زمن فات   الجمعة ديسمبر 25, 2015 6:28 pm



ممثل ومخرج ومنتج مصري (11 أكتوبر 1904 - 14 مايو 1955). كان من نجوم السينما المصرية ومن كبار صناعها منذ بداية الأربعينيات وحتى رحيله في منتصف الخمسينيات، كتب وأنتج وأخرج العديد من أفلامه التي كان نجمها وبطلها الأول مثل ليلى بنت الفقراء وطلاق سعاد هانم وأربع بنات وضابط، كما أنتج وأخرج وكتب أفلاماً لنجوم آخرين مثل ليلة الحنة. ويعد أنور وجدي الممثل الوحيد الذي مثل مع ثلاثة من أهم نجوم الغناء وهن أم كلثوم، وأسمهان، وليلى مراد.
بدء حياته الفنية على خشبة المسرح وعمل لفترة بفرقة رمسيس المسرحية، ثم اتجه للسينما. أول فيلم عمل فيه أنور وجدي كان بعنوان جناية نص الليل للمخرج محمد صبري إنتاج عام 1930. قدم بعد ذلك فيلم أولاد الذوات (1932)، والدفاع (1935)، بياعة التفاح (1939)، وانتصار الشباب (1941)، وليلى بنت الريف (1941)، وأشتهر في تلك الفترة بدور الشاب الثري المستهتر. تعامل أنور وجدي مع مجموعة من أهم مخرجين تلك الفترة، منهم أحمد جلال وأحمد سالم وتوجو مزراحي وأحمد بدرخان.
أسس أنور وجدي شركة الأفلام المتحدة للأنتاج والتوزيع السنيمائي عام 1945 وقدم من خلالها حوالي 20 فيلم من أشهرها سلسلة الأفلام التي قام ببطولتها مع ليلى مراد (قلبي دليلي (1947)، عنبر (1948)، غزل البنات (1949).. وأفلام أخرى)، وقدم أيضا الطفلة المعجزة فيروز في ثلاثة أفلام من أنتاجه (ياسمين (1950)، فيروز هانم (1951)، دهب (1953)). وكان فيلم أربع بنات وضابط (1954) آخر الأفلام التي أنتجها.
أشترك أنور وجدي في 6 أفلام من أفضل 100 فيلم في تاريخ السينما المصرية وهم العزيمة (1932)، غزل البنات (1949)، ريا وسكينة (1953)، أمير الانتقام (1950)، الوحش (1954)، غرام وانتقام (1944)، كان بطلا في 4 أفلام منهم.
تزوج أنور وجدي 3 مرات (إلهام حسين، ليلى مراد، ليلى فوزي)، ولم ينجب أولاد. بعد رحلة مع المرض توفى أنور وجدي عام 1955 وترك خلفه ما يقرب من 70 فيلم.
اسمه الحقيقي هو "محمد أنور وجدي"، وتقول مصادر أخرى أن اسمه الحقيقي هو "أنور يحيى الفتال" وأنه اختار لقب وجدي لكى يقترب من قاسم وجدي المسؤول على الممثلين الكومبارس حينما كان يعمل بالمسرح ، من مواليد 11 أكتوبر عام 1904، وكانت أسرة والد الفنان أنور وجدى بسيطة الحال وكانت في منتصف القرن التاسع عشر تعمل في تجارة الاقمشة في حلب وانتقلت الأسرة إلى مصر.
دخل أنور المدرسة الفرنسية "الفرير" والتي تعلم فيها المخرج حسن الامام والفنان فريد الأطرش والمطربة أسمهان والفنان نجيب الريحاني، واتقن خلال دراسته اللغة الفرنسية، غير أنه لم يستمر طالبا ، فقد ترك الدراسة بعد أن أخذ قسطاً معقولاً من التعليم لكي يتفرغ للفن وأيضاً لأن ظروف أسرته لم تكن تساعد على الاستمرار في الدراسة وعمل في العديد من المهن ولم يكن منتظماً في العمل بسبب عمله كهاوٍ في العديد من الفرق الفنية الصغيرة، لكن عينه دائما كانت على هوليوود، وظل حلم السفر لأميركا يراوده، حتى أنه أغرى زميلين له بمحاولة الهروب معه لأميركا ليعملوا في السينما، لكن محاولتهم باءت بالفشل، فبعد أن تسللوا إلى باخرة في بورسعيد، تم ضبطهم. وطرده أبيه من المنزل عندما علم بأنه يريد أن يكون ممثلاً.
بعد أن فشلت محاولة أنور وجدي للسفر لهوليوود ظل يراوده حلم التمثيل فاتجه إلى شارع عماد الدين ليتمكن من رؤية فنانى العصر لعله يحصل على الفرصة، ومع ميلاد فرقة رمسيس قرر أن ينضم إليها، فكان يتسكع كثيراً أمام أبواب المسرح عسى أن يقتنص الفرصة من خلال لقائه بأحد النجوم، وتصادف أثناء تسكعه أمام كواليس المسرح الخلفية قابل الفنان يوسف وهبي من البروفات واقترب منه وتوسل إليه أن يأخذه ليعمل معه في مسرح رمسيس حتى لو أدى لتقديم الشاى والقهوة وكنس غرف الفنانين لكن يوسف وهبى كان في عجلة من أمره لإرتباطه بموعد مهم فتركه دون أن يعبأ بما طلبه منه. ولم ييأس أنور وجدي وتوسل إلى قاسم وجدي الريجسير أن يقدمه إلى يوسف وهبي. وبالفعل حدث أن عمل في مسرح رمسيس وكان أجره ثلاثة جنيهات في الشهر وأصبح يسلم الأوردرات للفنانين وسكرتير خاص ليوسف وهبي.
كان أول ظهور له حينما قام بدور ضابط رومانى صامت في مسرحية "يوليوس قيصر" وكان أجره حينذاك 4 جنيهات شهريا ما مكنه من الاشتراك في أجرة غرفة فوق السطح مع زميل كفاحه الفنان عبد السلام النابلسي. وأثناء ذلك كتب بعض المسرحيات، ذات الفصل الواحد لفرقة بديعة مصابنى مقابل 2 أو 3 جنيهات للمسرحية، وعمل في الإذاعة مؤلفا ومخرجا وقدم بعد ذلك مواقف خفيفة مسرحية من إخراجه وكتب نصوصا وقصصا نشر بعضها في المجلات الصادرة في تلك الفترة. وبدأ أنور تمثيل أدوار رئيسية وأشتهر في دور عباس في مسرحية "الدفاع" مع يوسف وهبي 1931. حتى وجد فرصة أفضل في نفس العام مع فرقة عبد الرحمن رشدي، فانتقل إليها وانتهى به المطاف في الفرقة القومية نظير أجر شهري قدره 6 جنيهات، وأصبح يقوم بأعمال البطولة، وأشتهر بدوره في مسرحية "البندقية".
السينما
وحدث ذات يوم أن قرر يوسف وهبي الاستعانة ببعض تلاميذه لأداء بعض الأدوار الصغيرة في أفلامه الأولى، وكان أنور واحداً منهم، وأسند له بعض الأدوار الثانوية في أفلام مثل أولاد الذوات (1932) والدفاع (1935)[10]، واتجه أنور إلى السينما وقرر ترك المسرح نهائياً، فرشحه المنتج والمخرج أحمد سالم ليشارك في فيلم أجنحة الصحراء (1938) الذي أخرجه أحمد سالم وقامت ببطولته راقية إبراهيم أمام حسين صدقي، ويثبت وتتوالى أفلامه فيقدم في عام (1939) أربعة أفلام دفعة واحدة، خلف الحبايب مع المخرج فؤاد الجزايرلي، والدكتور مع المخرج نيازي مصطفى، وبياعة التفاح مع المخرج حسين فوزي، أما فيلمه الرابع فكان واحداً من أهم أفلام السينما المصرية وواحداً من كلاسيكياتها الشهيرة وهو فيلم العزيمة الذي أخرجه المخرج الكبير كمال سليم وقامت ببطولته فاطمة رشدي أمام حسين صدقي.
مع بداية حقبة الأربعينيات أصبح أنور وجدي نمطاً سينمائياً مطلوباً بشدة في تلك الفترة، حيث استغل منتجي السينما ومخرجيها ملامحه الناعمة ووسامته في تقديم أدوار "ابن الباشوات" الثري المستهتر الذي يكون رمزاً للشر، فشارك فيما يزيد عن 20 فيلماً من هذه النوعية في السنوات الخمس الأولى من الأربعينيات، ومن أشهر وأهم هذه الأفلام: شهداء الغرام (1944) مع المخرج كمال سليم، انتصار الشباب (1941) مع المخرج أحمد بدرخان، ليلى بنت الريف (1941) من اخراج توجو مزراحي، وفي عام (1944) قدم فيلم كدب في كدب أول بطولاته من اخراج توجو مزراحي.
بعد ذلك توالت البطولات وأصبح أنور وجدي في النصف الأخير من الأربعينيات فتى الشاشة الأول وقدم مجموعة من أنجح أفلام تلك الفترة منها القلب له واحد وسر أبي مع صباح، وليلى بنت الأغنياء وعنبر مع ليلى مراد، وطلاق سعاد هانم مع عقيلة راتب، و هنا بدء التحول الذي أحدثه أنور وجدي على أدواره وشخصياته في أفلامه، قدم أنور نفسه لجمهور السينما بصورة مغايرة غير التي اعتادوا مشاهدته فيها فبعد أن كان شبه متخصص في نمط وشخصية الثري ابن الذوات المليء بالشر والانتهازية، أصبح يجسد أدواراً وشخصيات تقدمه في شخوص ومواقف إنسانية خصوصاً صورة الشخص الفقير الذي يتفانى في أداء واجبه سواء الإنساني أو المهني ومن خلال حرصه على هذا الواجب يصل لقلب حبيبته التي غالباً ما تكون من أسرة ثرية أرستقراطية، كما تميزت شخوصه السينمائية خلال هذه الفترة أيضاً بالرومانسية والشفافية والشهامة وهذا ما جعله يظهر أيضاً في صورة المدافع عن الحق الإنساني في الحب والحياة، ونجح أنور وجدي في أن يكسب قلوب جمهور السينما من خلال هذا التحول الهائل والعكسي في أدواره.
وتأتي بداية الخمسينيات لتكون نهاية مشواره السينمائي، وقدم فيها نجموعة من الأفلام المهمة ومن أبرزها أمير الانتقام عام (1950) عن رواية الكونت دي مونت كريستو، وفيلم النمر وفيلم ريا وسكينة عام (1953)، وفيلم الوحش عام (1954). ومن هنا حقق أنور وجدي كل ما كان يصبو إليه من شهرة ونجومية ومال بذل في الحصول عليه عرقه ودمه.


عدل سابقا من قبل Eid Al Said في الجمعة سبتمبر 23, 2016 6:57 am عدل 7 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://braatalabdaa.moontada.net
Eid Al Said
Admin


عدد المساهمات : 672
النشاط : 1661
الجنس : ذكر
التقيم : 0
تاريخ التسجيل : 09/08/2013

مُساهمةموضوع: رد: فنانين من زمن فات   الجمعة ديسمبر 25, 2015 6:31 pm



ولدت في الأسكندرية لأسرة يهودية الأصل وكان اسمها «ليليان» والدها هو المغني والملحن إبراهيم زكي موردخاي "زكي مراد" الذي قام بأداء أوبريت العشرة الطيبة الذي لحنه الموسيقار سيد درويش، وأمها جميلة سالومون يهودية من اصل بولندي . سافر والدها ليبحث عن عمل بالخارج وانقطعت أخباره لسنوات، اضطرت فيها للدراسة بالقسم المجاني برهبانية نوتردام ديزابوتر - الزيتون، وتعرضت اسرتها للطرد من المنزل بعد نفاذ أموالهم وتخرجت بعد ذلك من هذه المدرسة . بدأت مشوارها مع الغناء في سن أربعة عشر عامًا حيث تعلمت على يد والدها زكي مراد والملحن المعروف داود حسني، وبدأت بالغناء في الحفلات الخاصة ثم الحفلات العامة، ثم تقدمت للإذاعة كمطربة عام 1934 ونجحت، بعدها سجلت اسطوانات بصوتها، عام 1937 وقفت أمام الموسيقار محمد عبد الوهاب والمخرج محمد كريم في فيلم يحيا الحب، وكانت غيرت اسمها إلى ليلى مراد، ورغم آدائها التمثيلي الضعيف إلا أنها جذبت أنظار فنان الشعب يوسف وهبي لتقدم معه فيلمها الثاني ليلة ممطرة نهاية عام 1939.

لما أنشئت دار الإذاعة المصرية تعاقدت معها علي الغناء مرة كل أسبوع، وكانت أولى الحفلات الغنائية التي قدمتها الإذاعة في 6 يوليو عام 1934 غنت فيها موشح "يا غزالاً زان عينه الكحل"، ثم انقطعت عن حفلات الإذاعة بسبب انشغالها بالسينما ثم عادت إليها مرة أخرى عام 1947 حيث غنت أغنية "أنا قلبي دليلي". غنت ليلى مراد حوالي 1200أغنية، ولحن لها كبار الملحنين من أمثال : محمد فوزي، محمد عبد الوهاب، منير مراد، رياض السنباطي، زكريا أحمد والقصبجي.
مثلت للسينما 27 فيلمًا كان أولها فيلم "يحيا الحب" مع الموسيقار محمد عبد الوهاب عام 1937. ارتبط اسمها باسم أنور وجدي بعد أول فيلم لها معه وكان من إخراجه وهو فيلم "ليلى بنت الفقراء"، وتزوجا عام 1945. كان آخر أفلامها في السينما "الحبيب المجهول" مع حسين صدقي واعتزلت بعدها العمل الفني.

قلبي دليلي.
ليلى.
ليلى بنت الفقراء.
ليلى بنت الأغنياء.
ليلى في الظلام.
بنت الأكابر.
حبيب الروح.
عنبر.
الهوى والشباب.
سيدة القطار.
الماضي المجهول.
المجنونة.
من القلب للقلب.
غزل البنات.
شاطئ الغرام.
ليلة ممطرة.
ليلى بنت مدارس.
كانت قد أعلنت إسلامها وتوفيت مسلمة. وقد قال ابنها إن حسن البنا كان السبب في إسلامها. وبرغم مالحق بها من تهم "مغرضة" طالتها بعد ثورة يوليو وتحديدًا بعد سنة 1956 بدعوى إنها تبرعت ماديًا لإسرائيل وتم التحقيق معها في وقائع شهيرة وثبتت براءتها من كل مانسب إليها. إضافة إلى أنها لم تزر إسرائيل نهائيا في حياتها.
تزوجت أنور وجدي أثناء مشاركتهم سويا في فيلم "ليلى بنت الفقراء " الذي تولى اخراجه أنور وجدي واستمر زواجهم قرابة 8 سنوات ثم سرعان مانفصلا بالطلاق بعد أن اكتشفت خيانته[بحاجة لمصدر] ثم تزوجت من وجيه أباظة سرا بسبب ممانعة عائلة وجيه أباظة العريقة وأنجبت منه ابنها أشرف ثم تزوجت فطين عبد الوهاب الذي أنجبت منه ولدها زكي.
فارقت الحياة في 21 نوفمبر 1995
كرمت في مهرجان القاهرة السينمائي الدولي في دورة 1998 بمنحها شهادة تقدير تسلمتها عنها الفنانة ليلى علوي
في عام2007 قام فريق عمل فيلم في شقة مصر الجديدة (فيلم) بإهداء الفيلم إلى ليلى مراد من خلال عبارة ظهرت في نهاية الفيلم " إهداء إلى ليلى مراد .... صوت الحب لكل الأجيال "
أنتج مسلسلا بعنوان أنا قلبي دليلي عام 2009 حول حياتها ليعرض خلال شهر رمضان من نفس السنة


عدل سابقا من قبل Eid Al Said في الجمعة سبتمبر 23, 2016 6:06 am عدل 3 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://braatalabdaa.moontada.net
Eid Al Said
Admin


عدد المساهمات : 672
النشاط : 1661
الجنس : ذكر
التقيم : 0
تاريخ التسجيل : 09/08/2013

مُساهمةموضوع: رد: فنانين من زمن فات   الجمعة ديسمبر 25, 2015 6:53 pm



ورده مغنية جزائرية.ولدت وردة في فرنسا لأب جزائري ينحدر من ولاية سوق اهراس بلدية سدراته بالجزائر وأم لبنانية من عائلة بيروتية تدعى يموت. مارست الغناء في فرنسا وكانت تقدم الأغاني للفنانين المعروفين في ذلك الوقت مثل أم كلثوم وأسمهان وعبد الحليم حافظ، وعادت مع والدتها إلى لبنان وهناك قدمت مجموعة من الأغاني الخاصة بها.
كان يشرف على تعليمها المغني الراحل التونسي الصادق ثريا في نادي والدها في فرنسا, ثم بعد فترة أصبح لها فقرة خاصة في نادي والدها. كانت تؤدي خلال هذه الفترة أغاني أم كلثوم ومحمد عبد الوهاب ولـ عبد الحليم حافظ، ثم قدمت أغاني خاصة بها من ألحان الصادق ثريّا. وهي خالة الفنانة إنجي شرف.
قدمت لمصر عام 1960 بدعوة من المنتج والمخرج حلمي رفلة الذي قدمها في أولى بطولاتها السينمائية "ألمظ وعبده الحامولي" ليصبح فاتحة إقامتها المؤقتة بالقاهرة، ولها افلام أخرى اه ياليل يازمن وحكايتي مع الزمان مع رشدي أباظه وليه يادنيا صوت الحب طلب رئيس مصر الأسبق جمال عبد الناصر أن يضاف لها مقطع في أوبريت "وطني الأكبر".
عتزلت الغناء سنوات بعد زواجها، حتى طلبها الرئيس الجزائري هواري بومدين كي تغني في عيد الاستقلال العاشر لبلدها عام 1972، بعدها عادت للغناء فانفصل عنها زوجها جمال قصيري وكيل وزارة الاقتصاد الجزائري. فعادت إلى القاهرة، وانطلقت مسيرتها من جديد وتزوجت الموسيقار المصري الراحل بليغ حمدي لتبدأ معه رحلة غنائية استمرت رغم طلاقها منه سنة 1979

كان ميلادها الفني الحقيقي في أغنية (أوقاتي بتحلو) التي أطلقتها في عام 1979 م في حفل فني مباشر من ألحان سيد مكاوي. كانت أم كلثوم تنوي تقديم هذه الأغنية في عام 1975 لكنها ماتت. لتبقى الأغنية سنوات طويلة لدى سيد مكاوي حتى غنتها وردة.

تعاونت وردة الجزائرية مع الملحن محمد عبد الوهاب. قدمت مع الملحن صلاح الشرنوبي العمل الشهير (بتونس بيك).

خضغت مؤخراً لجراحة لزرع كبد جديد في المستشفى الأمريكي بباريس.
توفيت في منزلها في القاهرة في 17 مايو 2012 إثر ازمة قلبية ودفنت في الجزائر ووصلت في طائرة عسكرية بطلب من رئيس الجمهورية عبد العزيز بوتفليقة وكان في استقبالها العديد من الشخصيات السياسية والفنية ليتم دفنها في مقبرة العالية بالجزائر العاصمة. وكانت قبل وفاتها قالت «أريد العودة إلى الجزائر فوراً»، تعتبر واحدة من أهم فنانين الزمن الجميل.
شاركت وردة في عدد من الأفلام، منها: “ألمظ وعبده الحامولي” مع عادل مأمون، و”أميرة العرب” و”حكايتي مع الزمان” مع رشدي أباظة، و”صوت الحب” مع حسن يوسف، ,قدمت مسلسل “أوراق الورد” مع عمر الحريري، وبعد أربعة سنوات شاركت بمسلسل “آن الأوان” من تأليف يوسف معاطي وإخراج أحمد صقر، جسدت فيه شخصية سيدة تملك شركة إنتاج كاسيت تقف بجوار الأصوات الجيدة، وهو قريب من سيرتها الذاتية.

تعاملت مع كبار الملحنين منهم رياض السنباطي ومحمد عبد الوهاب و محمد القصبجي و فريد الآطرش ومحمد الموجي وسيد مكاوي وبليغ حمدي وكمال الطويل ومؤخرا صلاح الشرنوبي وحلمي بكر.وفي آخر ايامها التقي في لبنان بي موسيقار الكردي هلكوت زاهر وصلو طرفين علي أغنية الجديدة يلحنا الموسيقار هلكوت زاهر وتمت القاء عن طريق فادي حداد في وقت تصوير برنامج هذا انا لي محطة Mbc


عدل سابقا من قبل Eid Al Said في الجمعة سبتمبر 23, 2016 6:10 am عدل 3 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://braatalabdaa.moontada.net
Eid Al Said
Admin


عدد المساهمات : 672
النشاط : 1661
الجنس : ذكر
التقيم : 0
تاريخ التسجيل : 09/08/2013

مُساهمةموضوع: رد: فنانين من زمن فات   الجمعة ديسمبر 25, 2015 7:08 pm



محمود يس ممثل مصري.له تاريخ طويل من الأعمال الفنية في السينما والمسرح والتليفزيون والإذاعة. ولتميزه بصوت رخيم وأداء مميز في اللغة العربية؛ تولى التعليق والرواية في المناسبات الوطنية والرسمية، كما أدى أدوارًا قوية في المسلسلات الدينية والتاريخية. محمود ياسين متزوج من الفنانة الممثلة المصرية شهيرة، وأنجبا الممثل عمرو محمود ياسين والممثلة رانيا محمود ياسين والتي تزوجت الممثل المصري محمد رياض. هناك تناقض بين تاريخ الميلاد 1949 و تاريخ التخرج 1964 فلا يعقل ان يحصل على المؤهل العالى وهو في سن الخمس عشر و الحق فان تاريخ الميلاد 19 فبراير 1941
ولد محمود ياسين بمدينة بورسعيد (300 كيلومتر شمال القاهرة)، وتخرج في كلية الحقوق جامعة القاهرة عام 1964 والتحق بالمسرح القومي قبلها بعام. كان أبوه موظفا في هيئة قناة السويس، وكانوا يعيشون في فيللا ملك لشركة القناة، فلما قامت ثورة يوليو وصدرت قرارات التأميم لهيئة قناة السويس في 1956 آلت ملكيتها إلى الشعب. الأب كان فخورا بالثورة ومن ثم غرس في ابنه هذا الشعور الوطني والاعتزاز.
وبعد انتهاء دراسته الثانوية رحل محمود ياسين للقاهرة ليلتحق بجامعة عين شمس وتحديدا كلية الحقوق، وطوال سنوات دراسته كان حلم التمثيل بداخله وخصوصا في المسرح القومي لذلك تقدم بعد تخرجه مباشرة لمسابقة في المسرح القومي وجاء ترتيبه الأول في ثلاث تصفيات متتالية، وكان الوحيد في هذه التصفيات المتخرج من كلية الحقوق، ولكن قرار التعيين لم يحدث، في الوقت نفسه تسلم من القوى العاملة قرارا بتعيينه في بورسعيد بشهادة الحقوق وهو الوحيد في دفعته الذي يعين في موطنه الأصلي، ورغم حبه لمدينته إلا أنه لم يتصور فكرة الابتعاد عن المسرح، لذلك رفض التعيين الحكومي وعاش في انتظار تحقيق الأمل حتى وقعت حرب 1967، وكان بمثابة انكسار فكري وروحي، خاصة للشباب.
في هذا التوقيت بالذات تم تعيين محمود ياسين بالمسرح القومي فبدأ رحلته في البطولة من خلال مسرحية "الحلم" من تأليف محمد سالم وإخراج عبد الرحيم الزرقاني، بعدها بدأت رحلته الحقيقية على خشبة "المسرح القومي" والذي قدم على خشبته أكثر من 20 مسرحية أبرزها:
"وطني عكا".
"عودة الغائب".
"واقدساه".
"سليمان الحلبي".
"الخديوي".
"الزير سالم".
"ليلة مصرع غيفارا".
"ليلى والمجنون".
وتولى خلال هذه الفترة إدارة المسرح القومي لمدة عام ثم قدم استقالته.
أما عن علاقته بالسينما فقد بدأت بظلم شديد لها من جانبه، ففي بداياته الأولى لم يكن يدرك أهمية هذا الفن الساحر ومدى تأثيره على المجتمع وفي الناس، ولم يكن حينئذ قد شاهد أعمال المخرجين الكبار أمثال صلاح أبو سيف وكمال الشيخ وحسين كمال ويوسف شاهين، ولهذا كان تردده في قبول العمل بها حتى أنه بدأ مشواره السينمائي بأدوار صغيرة من خلال أفلام

القضية 68.
شيء من الخوف.
حكاية من بلدنا.
حتى جاءته فرصة البطولة الأولى من خلال فيلم "نحن لا نزرع الشوك" مع شادية ومن إخراج حسين كمال، ثم توالت أعماله السينمائية ليصل رصيده لأكثر من 150 فيلما حصد خلالها لقب "فتى الشاشة الأول". من أهم افلامه وهو كبير السن فيلم الجزيرة مع أحمد السقا.


عدل سابقا من قبل Eid Al Said في الجمعة سبتمبر 23, 2016 6:14 am عدل 1 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://braatalabdaa.moontada.net
Eid Al Said
Admin


عدد المساهمات : 672
النشاط : 1661
الجنس : ذكر
التقيم : 0
تاريخ التسجيل : 09/08/2013

مُساهمةموضوع: رد: فنانين من زمن فات   الجمعة ديسمبر 25, 2015 7:11 pm





عماد حمدي (25 نوفمبر 1909 - 28 يناير 1984)، ممثل مصري.

ولد في سوهاج،حيث كان والده يعمل هناك موظفاً، لقب بفتى الشاشة الأول. قام ببطولة العديد من الأفلام الهامة في السينما المصرية منها
"خان الخليلي" و"ميرامار" و"ثرثرة فوق النيل" لنجيب محفوظ. لقب بفتى الشاشة الأول.
قام ببطولة العديد من الأفلام الهامة في السينما المصرية منها ""خان الخليلي" و"ميرامار" و"ثرثرة فوق النيل" لنجيب محفوظ.
تزوج من الفنانة فتحية شريف، ثم من الفنانة شادية ثم الفنانة نادية الجندي وأنتج بعض أفلامها، وكان آخر فيلم مثله فيلم سواق الأتوبيس بعام 1983.

في حقبة الخمسينيات قدم عماد حمدي العديد من الأفلام الرومانسية حتى صار واحدًا من أهم أعمدتها خلال هذه الفترة، من بينها:
(ارحم حبي، بين الأطلال، لا أنام، إني راحلة). على الرغم من كثافة أعماله في الفترات التالية لكن ابتعدت أدواره عن الشخصيات الرومانسية التي اعتاد أن يقدمها في السابق
توفي عماد حمدي في يوم السبت 28 يناير عام 1984 وحيداً في منزله عن عمرٍ ناهز ال74 عام
على إثر أزمة قلبية حادة جداً بعد رحلة طويلة للغاية مع العمى التام والإكتئاب المزمن.


عدل سابقا من قبل Eid Al Said في الجمعة سبتمبر 23, 2016 6:21 am عدل 1 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://braatalabdaa.moontada.net
Eid Al Said
Admin


عدد المساهمات : 672
النشاط : 1661
الجنس : ذكر
التقيم : 0
تاريخ التسجيل : 09/08/2013

مُساهمةموضوع: رد: فنانين من زمن فات   الجمعة ديسمبر 25, 2015 7:20 pm



استيفان روستي (1891 - 1964) أو ستيفان روستي ممثل مصري من مشاهير نجوم سينما الأبيض والأسود المصرية، تخصص في أدوار الشرير الظريف بطريقة فريدة أحبها الجمهور وما زال يعشقها حتى الآن. وُلد استيفانو دي روستي من أم إيطالية وأب نمساوي في 16 نوفمبر 1891، كان والده سفير النمسا بالقاهرة، انفصل والده السفير عن أمه بسبب المشاكل التي قابلت عمل الوالد الدبلوماسي فانتقل للعيش طفلا مع والدته الإيطالية والتحق بمدرسة رأس التين الابتدائية إلى أن تزوجت والدته من رجل إيطالي آخر ليترك المنزل شابا ويلتقي صدفة ب عزيز عيد الذي أعجب به لطلاقته باللغة الفرنسية والإيطالية وقدمه في فرقته. سافر إلى النمسا بحثاً عن والده ثم إلى فرنسا وألمانيا وعمل راقصاً في الملاهي الليلية وبالمصادفة التقى بمحمد كريم الذي كان يدرس الإخراج السينمائي في ألمانيا وتعرف على سراج منير الذي هجر الطب ليتفرغ لدراسة الفن وقرر استيفان أن يلتحق بنفس المعهد ليدرس التمثيل دراسة أكاديمية، وعاد إلى القاهرة وتعرفت عليه المنتجة عزيزة أمير التي انبهرت بثقافته السينمائية الكبيرة وأسندت إليه مهمة إخراج فيلم "ليلى".
في سنة 1964 انطلقت اشاعة وفاته بينما كان يزور أحد اقاربه في الإسكندرية واقامت نقابة الممثلين حفل تأبين بعد أن صدقت الاشاعة وفي منتصف الحفل جاء استيفان روستي إلى مقر النقابة ليسود الذعر الحاضرين وانطلقت ماري منيب ونجوى سالم وسعاد حسين في إطلاق الزغاريد فرحاً بوجوده على قيد الحياة.

ولكن بعد اسابيع قليلة في 26 مايو من نفس العام (1964)، توفى استيفان روستي بالفعل ولم يجدوا في جيبه بعد كل هذا العمر والنجاح والكفاح سوى عشرة جنيهات فقط.

رحل استيفان روستي عن دنيانا وكان آخر أفلامه حكاية نص الليل مع عماد حمدي وزيزي البدراوي.
وقد وصل عددالافلام التي شارك في تمثيلها وإخراجها والتمثيل فيها إلى 380 فيلما سينمائيا على مدى اربعين عاما هي عمره الفني. لقد نجح روستي في أن يجمع بين الشر والكوميديا، وان يصبح وحده تقريبا الشرير الكوميديان بين الاخيار أو لنقل أكثر الكوميديانات شرا على الشاشة أو أكثر الأشرار حضورا خفة ومرحا. وهي البصمة الخاصة التي ظل يتفرد بها على شاشة السينما حتى اليوم لم ينازعه فيها أحد سوى الفنان الكبير عادل أدهم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://braatalabdaa.moontada.net
Eid Al Said
Admin


عدد المساهمات : 672
النشاط : 1661
الجنس : ذكر
التقيم : 0
تاريخ التسجيل : 09/08/2013

مُساهمةموضوع: الاستاذ / فؤاد المهندس   الجمعة سبتمبر 23, 2016 6:54 am



ممثل وسينمائي كوميدي مصري من كبار الفنانين المخضرمين الذين مثلوا في المسرح والسينما والتليفزيون والمذياع، كما كان له برنامج إذاعي اجتماعي يومي يسمى كلمتين وبس عبر أثير اذاعة البرنامج العام منذ 1968 يسلط به الضوء على سلبيات المجتمع المصري على لسان سيد أفندي، كما أنه خلف كماً كبيراً من الأغاني في أفلامه ومسرحياته، وتميز في التليفزيون بتقديم أعمال كثيرة للأطفال أشهرها فوازير عمو فؤاد في شهر رمضان والتي لاقت نجاحاً كبيراً ويكون جمهوره الأول فيه الأطفال بالثمانينيات والتسعينات عندما قدم فوازير عمو فؤاد، كما قدم مسرحيات كثيرة للأطفال منها هاله حبيبتي.وغنى أغنيات للأطفال أشهرها هنوا أبو الفصاد، ورايح أجيب الديب من ديله، اللتان لايزال يرددها الأطفال إلى الآن، كما أنه دخل تجربة الإنتاج السينمائي عندما أنتج فيلم فيفا زلاطا الكوميدي إلا أنه لم يلق نجاحاً في وقتها.

اطلقت عليه جماهير وفنانى مصر لقب الاستاذ

فؤاد زكي المهندس، من مواليد 6 سبتمبر 1924 في محافظة القاهرة حي العباسية، وترتيبه الطفل الثالث في العائلة بعد أختين هما (صفية) و(درية)، والشقيق الرابع هو (سامي المهندس). والده هو (زكي المهندس) العالم اللغوي، ولذلك كان في منزلهم حرص بالغ على اللغة العربية التي أتقنها من خلال أبيه، فكان أبوه هو صاحب الفضل الأول في تنمية مواهبه الفنية، وقد ورث عنه خفة الدم وحضور البديهة وسرعة الخاطر الذي ميزه في مشواره الفني. وعندما التحق بكلية التجارة انضم لفريق التمثيل بالجامعة، وشاهد الفنان الراحل (نجيب الريحاني) وأعجب به في مسرحية (الدنيا على كف عفريت)، فانضم لفرقته المسرحية لعله يحظى بأحد الأدوار إلا أنه لم يساعده كثيرًا، وبعد وفاة الريحاني انضم لفرقة (ساعة لقلبك)، وكانت هذه بدايته مع التمثيل. على الرغم من أنه قدم ما يقرب من 70 فيلمًا سينمائيًا، إلا أنه أحب المسرح لدرجة أنه كان يقدم مسرحية (إنها حقًا عائلة محترمة) مع أمينة رزق وشويكار وهو مصاب بجلطة في القلب، وأكد له الأطباء أنه شفي منها من خلال عمله على المسرح. ولأنه يحب الأطفال فقد كان يبحث عن عمل يلتقى به بالأطفال. وكانت بدايته مع الأعمال الموجهة للأطفال في مسرحية (أنا فين وأنت فين) بأغنية (رايح أجيب الديب من ديله)، وبعدها توالت الأغنيات بالأعمال الفنية، حيث قدم العديد من الأغنيات للأطفال.وقدم للأطفال المسرحية الكوميدية (هالة حبيبتي) التي أوضحت سوء المعاملة التي يلقاها الأطفال في الملاجئ. وقد حالفه التوفيق بعد ذلك _بعد مشوار فني طويل مع الأطفال_ بتقديم (فوازير عمو فؤاد) التي كان يتابعها كل الأطفال في مصر والعالم العربى. وعن علاقته بالغناء فقد كان يحب الغناء منذ الصغر، وكان رئيسًا لفرقة الأناشيد في المرحلة الأبتدائية، وفي أعماله كان الغناء دائمًا موظفًا داخل العمل الفني، لأنه لم يكن مطربًا بالمعنى الحرفي للكلمة. أشهر أعماله في المسرح كانت مسرحيات (سيدتي الجميلة، السكرتير الفني، أنا وهو وهي، حواء الساعة 12، سك على بناتك)، وأشهر أفلامه كان (أرض النفاق، أخطر رجل في العالم، شنبو في المصيدة، العتبة جزاز). كما قدم للتلفزيون عدة مسلسلات منها (عيون) و(أرض النفاق). وكان يرى أن الفن له رسالة سامية وهي خدمة المجتمع. توفي في سبتمبر عام 2006 إثر أزمة قلبية، وذلك في منزله في حي الزمالك بالقاهرة.
توفى فى 16 سبتمبر 2006
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://braatalabdaa.moontada.net
 
فنانين من زمن فات
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات براعة الابداع :: براعة وابداع الفنون :: حكايات فنية-
انتقل الى: