سياسة رياضه ثقافه معلومات
 
الرئيسيةالبوابةاليوميةس .و .جبحـثقائمة الاعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 وابحاث عن الابر الصينية

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Eid Al Said
Admin


عدد المساهمات : 672
النشاط : 1661
الجنس : ذكر
التقيم : 0
تاريخ التسجيل : 09/08/2013

مُساهمةموضوع: وابحاث عن الابر الصينية    السبت نوفمبر 30, 2013 8:53 pm


الأبحاث المتقدمة في دول أميركا الشمالية وأوروبا حول استخدام الإبر الصينية acupuncture، إلا أن نتائج الدراسات في معالجة حالات مختلفة من الأمراض المزمنة لا تزال متضاربة ويصعب على الباحثين تعليل نتائجها تلك. وفي هذا الشهر صدرت دراستان مهمتان حول الاستخدام العلاجي لذلك النوع من الإبر في تخفيف ارتفاع ضغط الدم وفي تخفيف ألم التهاب المفاصل الروماتيزمي. وفي حين أكد الباحثون الأميركيون أن مفعولها ضعيف في تحقيق خفض ارتفاع ضغط الدم وفق ما نشروه في عدد نوفمبر من مجلة ارتفاع ضغط الدم الأميركية، قال الباحثون الألمان بأنها ناجحة في تخفيف الشعور بالألم لدى مرضى الروماتيزم وفق ما نشروه في عدد نوفمبر من مجلة التهابات المفاصل والروماتيزم الأميركية.
* ضغط الدم والإبر

 * وما خلص إليه الباحثون من مؤسسة نيو إنغلند للأبحاث في واترتاون بماساتشوتس هو أن استخدام الإبر الصينية سواء بطريقة علاجية أصلية، أو بطريقة تقليدية صينية تُفصل لكل مريض حسب حالته، أو بطريقة عشوائية مزيفة، لا تتبع أيا من أصول العلاج بالإبر الصينية، هو شيء في نهاية الأمر سواء ولا فائدة منه في خفض مقدار ضغط الدم لدى من يُعانون من ارتفاعه.
 وكانت نتائج دراسات عدة في الماضي، شملت عدداً قليلاً من المرضى وغير جيدة الإعداد وبلا التزام بمواصفات الدراسات الطبية المعتبرة، قد افترضت أن ثمة فائدة من استخدام أسلوب الإبر الصينية في معالجة ارتفاع ضغط الدم. بيد أن دراسات أدق وتشمل عدداً كبيراً من المرضى لم يتم إجراؤها للتأكد من تلك الملاحظات. وهذا ما دفع فريق بحث وقف ارتفاع ضغط الدم بالإبر الصينية The Stop Hypertension with the Acupuncture Research ، أو ما يُسمى اختصاراً شاربSHARP، إلى البدء في إجراء دراسة شملت حوالي 200 شخص من المصابين بارتفاع ضغط الدم، ومعدل الارتفاع لديهم هو 143 على 93 مليمتر زئبق، وممن لم تتم معالجتهم في السابق بأي من علاجات ارتفاع الضغط المعروفة.
 وقام الدكتور إريك ماكلين، الباحث الرئيس في الدراسة، بتقسيم المشاركين إلى ثلاث مجموعات، تلقى أفراد كل منها نوعيات مختلفة من طريقة المعالجة بالإبر الصينية. واخضعت المجموعة الأولى بالطريقة الأصلية عبر اختيار نقاط محددة للوخز بالإبر، والمجموعة الثانية لوخز بالإبر وفق الطريقة التقليدية المقترحة لكل مريض على حدة، أما المجموعة الثالثة فتم الوخز فيها في مناطق عشوائية مزيفة لا تمت لأصول طب الوخز بالإبر بصلة. وأجريت للمشاركين في كل المجموعات 12 جلسة علاجية، تمت خلال 8 أسابيع. ورُصد قياس مقدار ضغط الدم لديهم مرة كل أسبوعين لمدة عشرة أسابيع. ولاحظ الباحثون من النتائج أن مقدار الانخفاض في قياس ضغط الدم متساو لدى أفراد كل المجموعات، ولا فرق بين أي منها. ولم يتجاوز الانخفاض مقدار 3 مليمترات زئبق، وهو مقدار ضئيل لا يكفي كعلاج لتحقيق معدل طبيعي لارتفاع ضغط الدم.
 وحاول الباحثون التعمق في الدراسة عبر تصنيف المرضى إلى مجموعات بناء على العمر أو الجنس أو العرق أو مقدار ضغط الدم عند البدء في الدراسة أو أي عوامل أخرى يُمكن من خلالها اكتشاف فرق بين العلاج الحقيقي بالإبر أو العلاج الوهمي بها، إلا أنهم لم يلحظوا أي فرق أو علاقة.

 وعلق الدكتور نورمان كابلان من جامعة تكساس في دالاس على الدراسة ونتائجها، في تقديمه التحريري لها في مجلة ارتفاع ضغط الدم، بالقول إن ما تم إنفاقه من مال لإتمام الدراسة يكفي للإقناع بعدم جدوى هدر المزيد من المال في أخذ جلسات عديمة الجدوى للوخز بالإبر الصينية لمعالجة ارتفاع ضغط الدم لدى المرضى. وأضاف بأن طريقة العلاج بالإبر الصينية تلقت العديد من الأدلة العلمية على عدم جدواها، لكن العلم اليوم غير قادر على إلغاء الثقة التي اكتسبها خلال 2500 سابقة في ذاكرة التقاليد الآسيوية.
* ألم الروماتيزم والإبر

 * لكن إزاء هذا البحث الأميركي المفند لجدوى استخدام الإبر الصينية في معالجة ارتفاع ضغط الدم، يقول الباحثون من ألمانيا بأن ثمة أدلة علمية قوية، وفق نتائج دراستهم، على فائدتها في تخفيف ألم مرضى الروماتيزم. بل إنهم يُضيفون بأن مفعول تخفيف الألم هذا للركبة أو الورك يدوم لمدة أسابيع حتى بعد التوقف عن جلسات الوخز تلك.
 وفي دراستهم التي شملت أكثر من 3600 مصاب بروماتيزم مفصل الركبة أو الورك، تبين أن إضافة العلاج بوخز الإبر إلى الاستخدام المعتاد للأدوية المخففة لألم التهابات المفاصل هو أفضل من تناول الأدوية فقط في تخفيف الألم وتسهيل حركة المفصل وتليين تصلب المفصل وأدائه الحركات المطلوبة منه عند الاستخدام. وهذه الفوائد تظل مدة تصل إلى ثلاثة أشهر بعد التوقف عن المعالجة بوخز الإبر. وتحديداً فإن ثلث من تلقوا العلاج بالوخز بالإبر أبدوا شعورهم بالتحسن بنسبة 50% أو أكثر من خلال التقويم الذاتي للألم والتصلب في حركة المفصل ومدى الإعاقة في حركته.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://braatalabdaa.moontada.net
 
وابحاث عن الابر الصينية
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات براعة الابداع :: براعة وابداع الصحة والطب :: الطب البديل-
انتقل الى: